رئيس مقاطعة جليز يدحض إدعاءات بعض المنابر الإعلامية والساكنة تتضامن معه في بيان استنكاري

image_pdfimage_print

الكحلاوي إدريس/ جامع الفنا بريس

نفى عبد السلام سيكوري رئيس مجلس مقاطعة جليز ما ما نشرته إحدى الجرائد الوطنية في عددها ليوم أمس الاثنين 17 دجنبر 2018 ، حول مقال وصفه  بالمغرض، حيث جاء  فيه أن مصالح مقاطعة جليز ربطت المئات من المنازل العشوائية بدواوير خليفة بريك و السراغنة الصغير و الشيشان بالشبكة الرئيسية للتطهير السائل بشكل غير قانوني، و أن الوكالة المستقلة لتوزيع الماء و الكهرباء بصدد رفع دعوى قضائية في الموضوع ضد رئيس مجلس مقاطعة جليز.

واعتبر الرئيس أن ما ورد في المقال مجرد افتراءات لا أساس لها من الصحة، وراءها مستشار يضع رجلا في المعارضة ورجلا في التسيير ، بعد أن سقط عنه القناع  أمام ساكنة هذه الدواوير التي كان يدعي الدفاع عنها قبل أن تنجلي حقيقته للجميع (حسب البيان) ، وأكد ما يلي :

1 – أن الأشغال التي يقوم بها مجلس مقاطعة جليز ببعض هذه الدواوير بشراكة مع ساكنتها، و المتعلقة بتغيير بعض قنوات الصرف الصحي المتآكلة تمت بناءا على طلب من هذه الساكنة نظرا لمعاناتهم اليومية مع تصريف المياه العادمة من منازلهم و من الأزقة المجاورة لها، و ما يحدثه ذلك من آثار صحية و بيئية خطيرة عليهم .

2 -أن هذه القنوات تم ربطها منذ مدة بالحفر المهيأة لتجميع هذه المياه العادمة و ليس بالشبكة الرئيسية
للتطهير السائل التابعة للوكالة المستقلة لتوزيع الماء و الكهرباء كما يزعم المقال .

3 -أن الوكالة المستقلة لتوزيع الماء و الكهرباء دأبت منذ زمن بعيد، بناء على طلبات الساكنة، على شفط هذه المياه العادمة التي يتم تجميعها بهذه الحفر لكي لا تسبب في كوارث بيئية و صحية.

4 – أن ساكنة الدواوير المنسية تاج فوق رؤوسنا وخدمتهم شرف لنا و مستعدون لتحمل كل ما يصيبنا
من أذى من أجل مصلحتهم .

5 -أحيي ساكنة هذه الدواوير التي اكتشفت بذكاءها من كان يتاجر بآلامها و معاناتها لأغراض سياسوية ضيقة ، ومن يحمل همومها حقيقة ، و يدافع عن مصالحها ويجسد سياسة القرب اتجاهها.

6 – أدعو خفافيش الظالم المختبئة وراء يافطة المعارضة – و المعارضة الشريفة بريئة منها – للكشف عن وجهها البئيس و تواجه الساكنة عالنية بمواقفها اتجاه الأشغال الجارية بهذه الدواوير .

إلى ذلك استنكرت ساكنة مجموعة من هذه الدواوير في بيان مشترك ماجاء بالجريدة المذكورة وأعربوا عن تضامنهم المطلق مع رئيس مقاطعة جليز مشيدين بالإهتمامات التي مافتئء يوليها لهذه الدواوير المنسية.

بيان استنكاري:

 



مواضيع ذات صلة

One Thought to “رئيس مقاطعة جليز يدحض إدعاءات بعض المنابر الإعلامية والساكنة تتضامن معه في بيان استنكاري”

  1. امين

    بيان لا يتوفر حتى توقيع الرئيس برأيي هذا بيان ضعيف مت احترامي لموقعكم الموقر و النزيل كيف يعقل ان تقبلو بوثيقة غير رسمية للدفاع عن حادث حصل ، كان بامكانكم الاتصال بمسؤولي راديما لكي تتاكدو ،

Leave a Comment