بسبب خرق قانون التعمير والبناء العشوائي بمحيط ساحة جامع الفناء.. فعاليات المجتمع المدني تهدد بمراسلة منظمة “اليونسكو”

image_pdfimage_print

هددت العديد من فعاليات المجتمع المدني بمراكش، وكذا ممثلي تجار الساحة ومحيطها، بمراسلة منظمة اليونسكو للضغط على أصحاب القرار بمراكش من اجل احترام معالم الساحة العالمية المصنفة من طرف المنظمة الدولية ضمن روائع الثرات الشفوي اللا مادي للإنسانة، مع تطبيق قانون التعمير بمحيطها، وذلك بعد عجز السيد الوالي قسي لحلو عن اتخاذ تدابير صارمة وعاجلة لزجر المخالفات والحفاظ على العلو المسموح به بمحيط الساحة والمحدد في 7 أمتار وعدم تجاوزه.

الجدير بالذكر أن الآونة الأخيرة عرفت ظهور بنايات عشوائية وطوابق إضافية لمحلات تجارية وفنادق ومقاهي مجاورة لمقر الملحقة الإدارية جامع الفناء أمام أنظار السلطات المحلية، تعود ملكيتها لشخصيات معروفة تأبى أن تحترم القوانين بسبب علاقتها بجهات نافذة كما يشاع، متجاهلين أن لا احد فوق القانون وان صاحب الجلالة نصره الله هو أول من يحترم هذا القانون في البلاد.

يشار إلى أن محيط الساحة يعرف هذه الأيام أشغال ترميم واسعة في إطار مشروع مراكش حاضرة متجددة الذي اعطى الملك إنطلاقته. ويتم استغلال هذه الأشغال لتشييد طوابق إضافية .

مواضيع ذات صلة

Leave a Comment